رسالة بعثها “الرؤساء الخمسة” إلى القمة تثير استياء عون وبري

السياسة 2017/03/29

في خطوة ذات دلالات هامة، بعث الرؤساء ميشال سليمان وأمين الجميل وفؤاد السنيورة ونجيب ميقاتي وتمام سلام رسالة إلى القمة العربية عبر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، والتي تنطلق في عمان اليوم.
وتتمحور الرسالة حول خمسة عناوين تتضمن التأكيد على التزام القرارات الدولية، سيما القرار 1701، السلاح غير الشرعي، و”إعلان بعبدا”، والنأي بالنفس وبسط سلطة الدولة ووقف التدخلات الخارجية في الأزمة السورية.
كما بعث الرؤساء الخمسة الرسالة ذاتها إلى كل من الرئيس ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري.
وأشارت المعلومات إلى أن عون لم يكن مرتاحاً لهذه الخطوة أو مؤيداً لها، والأمر نفسه بالنسبة إلى بري، فيما لم يصدر عن الحريري أي تعليق بشأن هذه الرسالة.
واعتبرت أوساط سياسية أن الرسالة غير مستساغة، باعتبار أنها تمثل التفافاً على الموقف اللبناني الرسمي الذي سيعبر عنه الرئيس اللبناني من خلال الكلمة التي سيلقيها في القمة، وبالتالي فإن رسالة الرؤساء الخمسة “سابقة لا تعكس وحدة الموقف اللبناني”.
وتعليقاً على رسالة الرؤساء الخمسة، قال وزير “حزب الله” محمد فنيش “إنهم رؤساء سابقون وهناك رئيس للجمهورية حالياً”.
أما لوزير السابق أشرف ريفي، فاعتبر أن الموقف اللبناني في القمة العربية يجب أن يكون منسجماً مع الثوابت ومع الشرعية العربية بمواجهة النفوذ الإيراني وتدخلاته بلبنان والعالم العربي.

comments powered by Disqus