الحوت: إبطاء تشكيل الحكومة خلفيته سياسية

الأنباء 2016/12/07

بيروت ـ أحمد منصور

اعتبر نائب الجماعة الإسلامية د.عماد الحوت أن خلفية إبطاء تشكيل الحكومة، سياسية بامتياز، مشيرا الى وجود سببين رئيسيين، الأول هو محاولة إحكام القبضة على القرار الاستراتيجي للحكومة من حيث نوع التمثيل وحجمه، من قبل القوى التي مارست التعطيل على مدى سنوات طويلة، وهو حزب الله، الذي لديه خوف من تبدد المواقع، لاسيما عند العماد ميشال عون، خصوصا بعد الاتفاقات الثنائية التي عقدها مع القوات وتيار المستقبل.

ورأى الحوت في تصريح لـ «الأنباء» ان حزب الله يريد ان يؤمن ضمانة لنفسه من خلال توازن قوى معينة داخل الحكومة، والسبب الثاني هو ان الجميع يدخل الحكومة وهو متخوف من الا تجري الانتخابات النيابية بالشكل المطلوب، وبالتالي يريد ان يكون صاحب قرار بهذه الحكومة، حتى اذا طال عمرها يستطيع ان يكون مؤثرا في إدارة البلاد، معتبرا ان الخلاف هو على حصص تجعل لكل قوى سياسية تأثيرها المباشر.

ورأى الحوت ان الحزب يضغط للمزيد من التنازلات وهو يتقن هذه اللعبة ويمارس سياسة قضم السلطة خطوة خطوة، مشيرا الى انه ليس هناك من مصلحة لمزيد من التنازلات، فلا بأس من التواصل والحوار للوصول الى حل للخلاف ولهذه الأزمة، ولكن ليس عن طريق مزيد من التنازلات.

comments powered by Disqus